المنتخب السعودي .. تراجع .. استغراب .. نكران .. حلول !

المنتخب السعودي

أثار تراجع تصنيف المنتخب السعودي في تصنيف الفيفا للمنتخبات حفيظة الجماهير السعودية التي كانت تمني أنفسها بمركز أفضل مما كان ، حيث احتل المنتخب السعودي المركز 126 برصيد (264) نقطة بعد أن كان في المركز 112 .

و لكن لهذا التراجع أسبابه الواضحة للجميع خلال الفترة الماضية ، و سوف نستعرض في هذا التقرير تلك الأسباب :

هبوط المستوى و عدم التطوير :

بات من الملاحظ هبوط مستوى الكرة السعودية بشكل ملاحظ سواء في البطولات الرسمية أو في المباريات الودية و أصبح الفريق سهل المنال أمام المنتخبات الآسيوية بعد أن كان منافساً شرساً .

هناك بعض المنتخبات عملت على تطوير أنفسها خلال الفترة الماضية و بالفعل تخطت المنتخب السعودي في المستوى مما أثار استغراب الجماهير السعودية و تسألت عن سبب هذا التراجع و تقدم المنتخبات الآخرى .

استقدام المحترفين الأجانب :

مشكلة كبيرة تعاني منها الكرة السعودية و هو استقدام المحترفين الأجانب بكثرة مما يقلل فرصة ظهور المواهب الشابة السعودية و التي تصب في مصلحة المنتخب بشكل أساسي و بالتالي يتأثر المنتخب بعدم الاستفادة من تلك المواهب المندثرة .

بات من الواجب على الأندية السعودية الاستفادة من المواهب الشابة و الصبر عليها من أجل المصلحة الكبرى و هي المنتخب السعودي .

عدم الاعتراف بالواقع :

هناك حالة نكران للحقيقة بشكل واضح من جانب مسئولي و جماهير الكرة السعودية فهناك من ينكر أن هناك أزمة من الأساس و يقول أنها مجرد زوبعة فنجان و سوف تنتهي ! و هناك من يقول أن المنتخبات الكبيرة في هذا التصنيف قد تراجعت كمنتخب البرازيل .

تلك الأزمات لا تحل بتلك الطريقة البدائية و التي تعتمد على أن أنظر إلى علة شخص أخر و أقول هو أيضاً مريض إذن انا ليس عندي مشكلة .

يجب على الجميع التكاتف و الوقوف بجانب الأخضر السعودي للعودة أخرى لوضعه السليم و منافسة الجميع داخل القارة الآسيوية و تحقيق الألقاب التي غابت .

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru