فضيحة تحرش جنسي في البارالمبياد بطلها مسؤول مصري

صحيفة

أكدت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية يوم الأربعاء 12 سبتمبر/ أيلول، وقوع حادثة تحرش جنسية في اثناء الباالمبياد بلندن بطلها مسؤول مصري مرافق للبعثة الرياضية البارالمبية الى العاصمة البريطانية .

وأشار التقرير الى أن الشرطة المحلية ألقت القبض على إبراهيم خليل رئيس الإدارة المركزية لبرامج التنمية بوزارة الرياضة وعضو الوفد المصري في دورة ألعاب ذوي الإحتياجات الخاصة بعد تلقيها بلاغا من أم فتاة تبلغ من العمر 21 عاما تتهم المسؤول المصري بالتحرش الجنسي بابنتها ولمس صدرها قبل ساعات من اسدال الستار على البارالمبياد.

وأفادت المدعية أنها كانت متواجدة بالحديقة الأولمبية برفقة ابنتها وابنها وشقيقها حيث اتجه خليل نحوهم وهو يحمل شارات مصرية ثم قام بتقبيلها قبلة "عادية" ،على حد تعبيرها، من ثم لامس صدر ابنتها بحجة تعليق العلم، قبل أن تصرخ الأم في وجهه مبدية استنكارها وانزعاجها من الموقف.

وذكرت الصحيفة أن الفتاة رفضت في بادئ الأمر تقديم بلاغ بالحادثة، إلا أن والدتها أصرت على ذلك.

وأوردت الأنباء أن الشرطة ألقت فورا القبض على خليل الذي أنكر قيامه بفعل فاضح، مبررا أنه كان يريد مساعدتها لتضع الشارة في المكان المناسب، مؤكدا أنه حاول الإعتذار عندما أحس بشعور الفتاة بالضيق والإحراج.

وأكدت الصحيفة أن خليل أطلق سراحه بعد 48 ساعة، بعدما أكدت التحقيقات بأنه ليس من ذوي الأسبقيات، وبعد قبول إعتذاره وتغريمه مبالغا زهيدا تكفلت بدفعها السفارة المصرية في لندن.

جدير بالذكر أن هذه الحادثة هي الثانية من نوعها ضد مشاركين عرب في البارالمبياد، حيث سبق وأن وجهت إتهامات مماثلة ضد 3 رياضيين من الفريق الأردني على خلفية اتهامهم بالقيام بتحرشات جنسية أثناء تواجدهم في أيرلندا الشمالية قبيل إنطلاق الألعاب في لندن.

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru