وقفة مع اليوفنتوس : يوم خاص جداً!

فرحة لاعبي اليوفنتوس

يلعب اليوفنتوس اليوم أولى مبارياته في دوري الأبطال، وهو يوم خاص جدا للسيدة العجوز، ليس لأن العريق الإيطالي غير معتاد على أجواء أوروبا، بل هو متمرس فيها وحامل لقبين ولعب خمس مباريات نهائية أخرى، لكن لأنه سيعلن رسمياً عن نهاية المواسم الكارثية التي عاشها اليوفي منذ عصر تشيرو فيرارا، وسيعلن رسمياً كذلك عن بدء توسع الأحلام لتصل إلى “اللقب الأوروبي” للمرة الأولى بعد الكالتشيو بولي.

يوم خاص جداً لليوفي لأنه سيلعب فيه ضد حامل اللقب، فاليوم ستعرف جماهير اليوفنتوس حقيقة قوة خط وسطها، ستعرف إن كان فيدال قاطع كرات فوق العادة ضد الجميع أم في ايطاليا فقط، ستعرف مدى تقنية كوادو أسامواه، وعبقرية فوجنتش في التمرير وصنع الأهداف.

يوم خاص جداً لليوفي، لأنهم سيعرفون مدى قدرة بيرلو على المضي بقيادة الفريق بعيداً، وعلى حقيقة أن اليوفي ملك الشوط الثاني ضد الجميع، كما أنهم سيعرفون إن كانوا من راهنوا عليهم منذ كانوا شباباً؛ جيوفنكو وكيليني وماركيزيو يستحقون الرهان والقتال ليبقوا في اليوفي.

يوم خاص جداً، لأن جماهير اليوفي لن تتكلم بعد اليوم عن جلب لاعب جيد جداً كي تفوز بالدوري، بل ستتكلم عن نجم من أعلى طراز كي تفوز بدوري الأبطال، هو يوم خاص جداً لأن اليوفي يدخل هذه البطولة لأول مرة بعد الكالتشيو بولي وجماهيره تقول “لماذا لا نفوز باللقب؟”.

لا أعتقد أن هناك مشجعاً حقيقياً لليوفي يرى اليوم 24 ساعة، بل هو أطول بكثير بالنسبة له لأنه سيقضيه بالانتظار، والانتظار يجعل الثواني أطول من الساعات!

يوم خاص لكرة القدم الإيطالية..لكرة القدم الأوروبية … يوم عودة السيدة العجوز بشخصية البطل!

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru