ريال مدريد 3-2 مانشستر سيتي : عودة أسطورية ولكن …

ريال مدريد 3-2 مانشستر سيتي | دوري أبطال أوروبا | المجموعة 4 : عاد ريال مدريد من بعيد ولمرتين لإنتزاع أول ثلاث نقاط له في المجموعة الرابعة لدوري أبطال أوروبا. النادي الملكي تغلب على مانشستر سيتي بثلاثة أهداف لهدفين بعدما كان النادي الإنجليزي قد تقدم في النتيجة عبر دزيكو أولا ليعدل مارسيلو، ثم كولاروف ثانيا ليعدل بنزيما ويتم كريستيانو رونالدو العودة في الدقيقة 90.

أهداف ريال مدريد 3-2 مانشستر سيتي

الإندفاع البدني كان سيد الموقف بين ريال مدريد ومانشستر سيتي

ملخص المباراة :

خطتان دفاعيتان : لا شك أن جوزيه مورينهو وروبيرتو مانشيني مدربان متشابهان الى حد كبير في فلسفتهما الكروية، لكن ما لم يكن يتوقعه الكثيرون هو أن يدخل الرجلان بخطتين دفاعيتين بحتتين في أول مباريات دوري أبطال أوروبا هذا الموسم. المدرب البرتغالي اعتمد وسط ميدان بدني بوجود شابي ألونسو، سامي خضيرة والجديد مايكل إيسيان، فيما اعتمد المدرب الإيطالي على وسط ميدان مشابه جدا بوجود غاريث باري، يحيى توري، والجديد خافي غارسيا الشيء الذي أعطانا مباراة باهتة في أغلب فتراتها.

يحيى توري ودخول دزيكو : متوسط الميدان الإيفواري الدولي كان نقطة الضوء الوحيدة في وسط ميدان مانشستر سيتي، إذ كان مصدر الإزعاج الوحيد لدفاع ريال مدريد على مدى الشوطين خاصة أن دافيد سيلفا، تيفيز ونصري لم يقدما شيئا يذكر. توري وجد ضالته في المهاجم البديل إيدين دزيكو الذي رافقه في الهجمة التي أعطت هدف التقدم للسيتي ليجد المهاجم البوسني نفسه وجها لوجه أمام إيكر كاسياس ويسجل الهدف الأول.

التغييرات وعودة ريال مدريد : ريال مدريد صنع الكثير من فرص التسجيل في الشوط الأول رغم وسط الميدان البدني الذي اعتمده مدربه جوزيه مورينهو، لكن هذه الفرص كانت في معظمها تسديدات من خارج منطقة الجزاء سواء من كريستيانو رونالدو أو مارسيلو. المدرب البرتغالي عرف الأمر بمجرد تقبله للهدف الأول ليقحم كلا من لوكا مودريتش، كريم بنزيما، ومسعود أوزيل في الشوط الثاني الشيء الذي أعطى النادي الملكي الدفعة المهارية اللازمة للعودة في النتيجة على مرتين وانتزاع النقاط الثلاث.

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru