الجماهير البولندية تنتظر انتفاضة لاعبيها أمام روسيا

المنتخب البولندي

أجمع لاعبو المنتخب البولندي اليوم الأحد على أنهم سينسون التعادل المحبط مع اليونان في افتتاح يورو 2012 وسينطلقون من جديد خلال المباراة المقبلة أمام روسيا.

وقال روبرت ليفاندوفسكي صاحب الهدف الوحيد لبولندا خلال التعادل مع اليونان أمس الأول الجمعة، الذي أصاب الكثير من المشجعين بخيبة أمل، بعد أن كانوا يمنون نفسهم بالفوز في ضربة البداية ليورو 2012: "لا معنى للتفكير طويلا فيما حدث في مباراة الافتتاح".

وأضاف: "لا توجد مباراة مثل الأخرى، نتوقع أن نلعب بشكل مختلف تماما في المباراة المقبلة".

واحتفظت الجماهير بالأمل إزاء إمكانية فوز المنتخب البولندي على نظيره الورسي يوم الثلاثاء.

ورأى الكثيرون أن الفريق البولندي تأثر بالضغوط التي وقعت على عاتقه في افتتاح البطولة القارية، ولكنه سيكون أكثر استعدادا عندما يلاقي روسيا.

وقال المشجع البولندي كريستوف لوسارسيك: "المباراة سنتكون غاية في الصعوبة لأن الفريق الروسي فاز في المباراة الأولى.. الفريق الروسي سيهاجم ولن يستسلم بسهولة".

ومن جانبه، أوضح قائد المنتخب البولندي ياكوب بلازيكوفسكي أن فريقه سيبذل قصارى جهده ليثبت جدارته، و"سنترك المباراة السابقة خلف ظهورنا من أجل التركيز على المستقبل".

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru