الإيفواريون يحتفلون بدروجبا "ملك أوروبا"

دروجبا

من المنتظر أن يحظى ديدييه دروجبا باستقبال الأبطال عندما يعود إلى منتخب كوت ديفوار  للمشاركة في بداية التصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 بعد نحو اسبوعين من تتويجه بلقب دوري أبطال اوروبا.

ويدافع دروجبا - الذي لم يحدد ناديه المقبل بعد تأكيد رحيله عن تشيلسي الانجليزي - لأول مرة عن ألوان منتخب بلاده منذ إهداره ركلة جزاء حاسمة في نهائي كأس الأمم الافريقية أمام زامبيا في فبراير الماضي.

لكن هذا الفشل أصبح في طي النسيان بعد نجاحه في قيادة تشيلسي للفوز بدوري أبطال اوروبا على حساب بايرن ميونيخ الالماني يوم 19 مايو الماضي وتجديد التزامه بالبقاء مع منتخب كوت ديفوار  في المستقبل.

وقال دروجبا في مؤتمر صحفي بعد وصوله إلى مطار ابيدجان قادما من معسكر مع منتخب بلاده في فرنسا استعدادا لملاقاة تنزانيا في بداية منافسات المجموعة الثالثة بعد غد السبت "كما جرت العادة نحن نضع أنفسنا تحت تصرف طموحات بلدنا."

والمباراة ستكون واحدة من 20 مباراة في بداية التصفيات الافريقية التي ستمنح في نهايتها خمسة منتخبات بطاقة التأهل إلى البرازيل.

وتقام التصفيات في عشر مجموعات وتستمر حتى سبتمبر 2013 على أن تتأهل المنتخبات المتصدرة إلى الدور الأخير الذي يقام بنظام المواجهات المباشرة بين كل فريقين ذهابا وايابا في أكتوبر ونوفمبر من نفس العام لتحديد الممثلين الخمسة للقارة الافريقية في كأس العالم.

يذكر أن كوت ديفوار المصنفة الأولى افريقيا كانت قد شاركت في نهائيات كأس العالم 2006 و2010 لكنها أقالت مدربها فرانسوا زاهوي يوم الاثنين الماضي وعينت صبري لاموشي اللاعب السابق لمنتخب فرنسا والذي لا يملك أي خبرة تدريبية.

Melody Sport all rights reserved © 2011 Designed by Kidstation.ru